الرئيسية > مصادر مفتوحة, أخبار > دراسة: 41% من البرامج في الحواسيب الشخصية “مقرصنة”

دراسة: 41% من البرامج في الحواسيب الشخصية “مقرصنة”

أكتوبر 12, 2009 أضف تعليق Go to comments

أظهرت دراسة قامت بها شركة BSA مدى ازدياد استخدام النسخ غير الشرعية للبرامج عبر شبكة الإنترنت. هذه الشركة متخصصة في محاربة قرصنة البرامج وخاصة عبر قنوات P2P ومواقع التورنت.
حيث تقوم الشركة عند شكها بوجود ملفات غير شرعية بحذف هذه الملفات، وتقول الشركة إنها أوقفت 2.4 مليون تبادل غير شرعي في النصف الأول لعام 2009 بزيادة 200% عن نفس الفترة من العام الماضي، كما أنها قامت بحذف 103.000 ملف تورنت غير شرعي تم استخدامها من قبل 2.9 مليون شخص وتبلغ تكلفة هذه الملفات حوالي مليار دولار.

عادة ما تستخدم قنوات P2P لتبادل الملفات بين عدد كبير من الأشخاص في الشركات الكبيرة لتحسين الإنتاجية، ولكنها باتت تُستخدم بشكل أكبر لعمليات القرصنة، وقد بيّنت الدراسة أيضاً ازدياد ترافق عمليات القرصنة هذه بنشر الفيروسات وبرامج التجسس والديدان.. وهذه تصيب مستخدمي البرامج المقرصنة أكثر من غيرهم لعدم استفادتهم من التحديثات الدورية الأمنية التي توفرها الشركات الراعية للبرامج. فالمخطط البياني التالي يُظهر أن البلدان الأكثر استخداماً للبرامج المقرصنة هي الأكثر تعرضاً للتهديدات الأمنية:

ليس هذا فقط، فالبرامج المقرصنة تزيد احتمال تعرض المستخدم لسرقة بياناته الشخصية، وهو أيضاً باستخدامه لهذه البرامج يضر بالاقتصاد والشركات على حد سواء.
كما أوضحت الدراسة ازدياد القضايا المرفوعة على ناشري البرامج المقرصنة حول العالم.
يمكنك الاطلاع على الدراسة من هنا.

تعقيب: هذه الدراسة تظهر مدى حاجة العالم لاستخدام المصادر المفتوحة؛ كونها الحل الوحيد للقضاء على القرصنة والاختراقات الأمنية (وهي المشاكل الأكثر إزعاجاً والتهديد الأكبر لعالم البرمجيات على الإطلاق!).

Advertisements
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: